الأخبار

افتتح جلالة الملك عبد الله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبد الله اليوم مستشفى جلالة الملكة رانيا في لواء البتراء الذي انشأته وزارة الصحة وبلغت كلفته الاجمالية حوالي 10 ملايين دينار. وتجول جلالتاهما في اقسام المستشفى واطلعا علىالخدمات الصحية المتطورة التي يقدمها لمراجعيه من السياح والزائرين لمنطقة البتراء وابناء المنطقة والمناطق المجاورة لها.
27 حزيران/يونيو 2002
بدأت عجلة الإنتاج بمصنع الأخشاب بمدينة العقبة بالدوران بعد توقف دام 17 عاما نتيجة تعثر العمل فيه والخسائر المتراكمة. وبتدشين جلالة الملك عبدالله الثاني للمصنع الجديد اليوم الذي تملكه شركة البحر الاحمر لصناعة الاخشاب يمكن 120 عاملا اردنيا من اصل 250 عاملا في المصنع من ايجاد فرص عمل على ايدي مهنيين اردنيين والعمال الهنود الذين استقدمتهم الشركة للعمل معها نتيجة افتقار العمال الاردنيين للخبرة في مجال صناعة الاخشاب.
27 حزيران/يونيو 2002
أعرب جلالة الملك عبدالله الثاني عن أمله في ان تصبح عمان مركزا إقليميا للمعلومات مؤكدا جلالته ان هذا الأمل يمكن تحقيقه خلال فترة وجيزة في ظل الجهود المتسارعة التي تبذل لتحقيق هذه الغاية. وقال جلالته خلال افتتاحه ظهر اليوم مشروع تحويل غرفة تجارة عمان إلى غرفة إلكترونية ان الجهد الخير الذي قامت به غرفة تجارة عمان يدعو إلى الاعتزاز وسيلقى الدعم والإسناد اللذين يستحقهما.
26 حزيران/يونيو 2002
أكد جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم انه يتخذ كل خطوة ممكنة لحث المستثمرين الاجانب على الاستثمار في الاردن واتخاذه مركزا اقليميا لهم. فاثناء افتتاحه المبنى الجديد لمؤسسة تشجيع الاستثمار عقد جلالته "اجتماعا عن بعد" عبر الاقمار الصناعية مع جانغ ريمين رئيس مجلس ادارة مجموعة هاير الصينية التي ستقيم مصانع ومخازن في الاردن للاجهزة الكهربائية والالكترونية ليشكره على هذا الاستثمار، معربا جلالته عن امله في ان يشكل هذا المشروع الذي ستدعمه حكومته قصة نجاح جديدة للاستثمارات الصينية في المملكة.
26 حزيران/يونيو 2002
استقبل جلالة الملك عبد الله الثاني في بيت البركة اليوم الفريق أولTommy Franks القائد العام للقيادة المركزية الأمريكية.
26 حزيران/يونيو 2002
وضع جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم حجر الأساس للمبنى الجديد لمستشفى البشير الذي سيحل محل المستشفى القديم الذي تتوزع أقسامه في ستين مبنى منفصل.
25 حزيران/يونيو 2002
لم يكن يخطر ببال الطفل إسلام يوسف الاسكندراني (الذي يتلقى العلاج في مركز الامل للشفاء منذ عامين) أن امنيته بمقابلة جلالة الملك عبدالله الثاني سيستجاب لها بمجرد ان يبوح بها لوالده ووالدته ولبعض الاطباء في المركز الذي يتعالج فيه.
25 حزيران/يونيو 2002
اظهر العرض الذي قدم لجلالة الملك عبدالله الثاني في مادبا اليوم ان مبادرة جلالته التي اطلقها في شهر شباط الماضي بهدف تفعيل الدور التنموي للمحافظ قد بدأت تؤتي اكلها.
24 حزيران/يونيو 2002
استقبل جلالة الملك عبد الله الثاني في بيت البركة اليوم المبعوث الشخصي للعاهل المغربي جلالة الملك محمد السادس السيد عبد السلام الجعايدي الذي نقل إلى جلالته تحيات أخيه العاهل المغربي وشكره وتقديره على الحفاوة التي لمسها خلال زيارته إلى المملكة الشهر الماضي.
24 حزيران/يونيو 2002
استقبل جلالة الملك عبد الله الثاني في بيت البركة اليوم، السيد Noel Forgeard رئيس مجلس إدارة شركة إيرباص والوفد المرافق.
23 حزيران/يونيو 2002