رسالة جلالة الملك عبدالله الثاني إلى عدنان الجندي، مدير دائرة المخابرات العامة

من الملك عبد الله الثاني ملك الأردن
30 آذار/مارس 2017

بسم الله الرحمن الرحيم

عطوفة الأخ اللواء عدنان الجندي، حفظه الله،
مدير دائرة المخابرات العامة،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،

فيسرني أن أبعث إليك بخالص التهنئة والمباركة بمنصبك الجديد، وأن أزجي، بهذه المناسبة، إلى النشامى والنشميات في دائرة المخابرات العامة، بتحية الفخر والاعتزاز لكل واحد منهم في مواقع الشرف والرجولة.

إننا نواجه اليوم تحديات عديدة نتيجة للظروف والأوضاع المضطربة التي تمر بها المنطقة من حولنا، والتحدي الأكبر الذي نواجهه هو الحرب على الإرهـاب، والتصدي له بكل أشكاله، وبشتى الوسائل والسبل.

وإن ذلك ليستدعي الحفاظ على ثقة المواطنين الكبيرة بعمل دائرة المخابرات العامة، من خلال تعزيز وتحديث إمكاناتها والاستثمار في رفع قدراتها وتطوير هيكلتها، من أجل ضمان أعلى درجات الكفاءة والاحتراف، وبما يتلاءم مع المستجدات وحجم المخاطر الاستراتيجية، وكذلك مواكبة المتغيرات المتواصلة حتى تستمر الدائرة، وكما عهدناها دائما، بالعمل بمنتهى التميز والاقتدار.

وهذا يتطلب العمل المستمر على رفع مستوى التنسيق بين جميع أركان المنظومة الأمنية، لترسيخ التعاون الوثيق فيما بينها، والعمل المشترك والمتكامل على مختلف المستويات.

وفي الختام، أؤكد على ثقتي الكاملة بأنك أهل لتحمّل هذه المسؤوليات الجسام، وأنك ستجد مني كل الدعم والمؤازرة.
والله يحفظك ويرعاك ويعينك على حمل أمانة المسؤولية.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
عبدالله الثاني ابن الحسين